إقليم شيشاوة.. دورة تكوينية لفعاليات المجتمع المدني في مجال الترافع عن قضايا التشغيل وادماج النساء


محمد أبوطرقان من اقليم شيشاوة


تحتل المجالس المنتخبة مكانة محورية في الهندسة الدستورية الجديدة، حيث جعلها دستور 2011 مدخلا للإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي، والتي خصها بإثنا عشر فصلا، وهو اعتراف صريح بمكانتها وبالأدوار التي يمكن أن تضطلع بها على مستوى ترسيخ الحكامة وتحقيق التنمية المجالية عبر برنامج تنميتها ومخططات عملها، وكذلك تجسيدها الفعلي والعملي لمفهوم الديمقراطية التشاركية الضامنة لمشاركة جمعيات المجتمع المدني وعموم المواطنات والمواطنين في إعداد وتتبع وتقييم برنامج التنمية الجهوي. وهذا ما حاولت أن تترجمه القوانين التنظيمية الجديدة الخاصة (القوانين التنظيمية رقم 111.14 و 112.14 و113.14) حيث ترمي إلى تطبيق مقاربة النوع الاجتماعي في جميع القضايا الأساسية للجماعات الترابية وخلق آليات تشاركية للحوار والتشاور.

تفعيلا للأدوار الجديدة لكافة مكونات المجتمع المدني في إطار الديمقراطية التشاركية التي نصت عليها الوثيقة الدستورية، وجعلتها من ركائز نظام المملكة، وخاصة ما يتعلق بتقديم العرائض إلى السلطات العمومية، والمساهمة في تأطير المواطنات والمواطنين في مجال تقديم ملتمسات التشريع، وكذا تملك آليات وتقنيات إعداد وتتبع وتنفيذ السياسات العمومية.

وانخراطا من جمعية تلدات في دينامية تنزيل الدستور اعتمادا على تجربة شركاؤها في هذا المشروع ( جمعية النخيل ) في ميدان تعزيز قدرات الجمعيات وتأهيلها في المجالات الحقوقية، فقد بادرت إلى إنجاز مشروع « الترافع من أجل سياسات تشغيل دامجة للنساء » الذي حظي بدعم الوكالة الأمريكية للتنمية USAID ، يستهذف تكوين المشاركات والمشاركين في مجال صياغة العرائض الترافعية لأجل إعداد وايداع مذكرة ترافعية لدى المجلس الاقليمي لشيشاوة من أجل سياسات تشغيل دامجة للنساء.

يهدف مشروع « الترافع من أجل سياسات تشغيل دامجة للنساء » إلى تعزيز قدرات الفاعليين المحليين، في مجال الترافع في السياسات المحلية، لاجل اعداد وايداع مذكرة ترافعية لدى المجلس الاقليمي لشيشاوة من أجل سياسات تشغيل دامجة للنساء. وذلك من خلال مجموعة من الدورات التدريبية واللقاءات التشاورية
ويمر البرنامج عبر أربعة مراحل أساسية بمشاركة جمعيات نشيطة بإقليم شيشاوة حيت كان البرنامج على الشكل التالي :

1- مرحلة تقوية القدرات في مجال الترافع في سياسات التشغيل الدامجة للنساء
2- مرحلة التعبئة من أجل صياغة العريضة
3- مرحلة الصياغة النهائية للعريضة.
4- مرحلة التواصل وإيداع وتتبع العريضة

انشر

اترك تعليقاً