حافلة المعرفة: خدمات فريدة لتلاميذ العالم القروي بخريبكة


مصطفى الصوفي/ صوت الأحرار


تواصل مبادرة “اكت فور كومينوتي” المجمع الشريف للفوسفاط، باقليم خرييكة، مشروعها التربوي الفريد من نوعه، والذي اطلقت عليه اسم “حافلة المعرفة”، من اجل تقديم الكثير من الخدمات التعليمية والتربوية لفائدة التلاميذ بالوسط القروي.

واستفاد من هذه التجربة الرائدة على الصعيد الوطني والعربي والافريقي، خلال العام الماضي، بإشراف اطر تربوية مؤهلة، وبالتنسيق مع مدراء المدارس وجمعيات أباء وأولياء التلاميذ، ما يناهز من 500 تلميذ وتلميذة، ينتمون لسبعة مدارس بالاقليم.

ويتكون هذا البرنامح الطموح والمتميز، الذي يقدم وفق رؤية تربوية مبتكرة تكرس ثقافة القرب، بوسائل بيداغوجية وتكنولوجية عصرية، من فريق محترف يضم سبعة معلمين وحافلتين صديقتين للبيئة، تجوبان عددا من المدارس، في مهمة راقية لتقديم الدعم الأكاديمي للتلاميذ، ودروس التقوية في اللغة الفرنسية والرياضيات، مع برنامج ترفيهي موازي، لتحسين الاداء وتنويعه، وتقوية المسار الدراسي للتلاميذ.

كما تسعى هذه المبادرة الطموحة، التي تنظمها “اكت فور كومينوتي”،
بشراكة مع مؤسسة سندي وتعاون مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، الى الحد من الهدر المدرسي في الوسط القروي، وتحبيب الدراسة للتلاميذ.

وتم قبل أزيد من سنة، تحويل حافلتين حديثتين إلى حجرتين متنقلتين للدرس ومجهزتين بأحدث التقنيات التعليمية الرقمية، لتنطلقا في رحلاتهما بين المدارس الابتدائية بجماعات خريبكة والمفاسيس واولاد عزوز والفقراء، لتقديم خدماتهما البيداغوية والفنية رهانا منها لصناعة أجيال قادرة على التميز.

كما تندرج هذه التجربة في سياق تأهيل الحياة المدرسية، كأحد المحاور ذات الأولوية ضمن أهداف مبادرة “أكتفوركومينيتي”، حيث يسهر قطب التربية والتعليم على برامج كثيرة، توفر الوسائل اللازمة للتلاميذ وتمكينهم من متابعة الدراسة في ظروف جيدة، والحد من الهدر المدرسي خاصة في المناطق القروية.

 

انشر

اترك تعليقاً