ملاسنات بين أعضاء الشبيبة الاستقلالية داخل مقر الحزب تنتهي بإصابات


صوت الأحرار من الرباط /


علمت “صوت الأحرار” من مصادر مطلعة، أن مواجهات استعملت فيها الأيدي جرت مساء يوم أمس بمقر حزب الاستقلال في الرباط بين أعضاء في الشبيبة الاستقلالية.

وكشفت ذات المصادر، أن المواجهات أسفرت عن إصابة إحدى عضوات الشبيبة استدعت نقلها إلى المستشفى في حالة استعجالية.

وأوضحت بأن مشاحنات جرت بين أعضاء الشبيبة التي تستعد لعقد مؤتمرها الوطني، بين جناح يدعمه عبد القادر الكيحل، النائب البرلماني السابق الذي كان مقربا من الأمين العام السابق لحزب الاستقلال، حميد شباط، وهو الجناح الذي بات يشكل أقلية، وبين جناح حمدي ولد الرشيد.

وأشارت إلى أن الكيحل حاول اعتماد مؤتمرين ليست لديهم الصفة، وهو ما رفضه جناح ولد الرشيد ما أدى بعناصر الجناحين إلى عراك ومشادات انتهت بإغماء شابة من الحزب نقلت إثرها إلى المستشفى.

انشر

اترك تعليقاً